موضوع تعبير قصير عن معركة الكرامة

موضوع تعبير قصير عن معركة الكرامة

جوجل بلس

محتويات

    التاريخ الماضي يحمِلُ في أيّامه الكثير من الوقائع المُهمّة التي كانت مِفصليّة في حياة العرب والفلسطينيين، ولعلّ موضوع تعبير قصير عن معركة الكرامة يحمل لنا الكثِير من الأخبار والأحداث التي تحمِل في طياتها العديد من الحقائق والتفاصِيل المُهمّة ذات الأبجدية المُتلاحقة، والأطفال الصغار والجيل الجديد يحتاجون للتعرف على كُل ما يخص معركة الكرامة، ولقد كَان موضوع تعبير قصير عن معركة الكرامة وفقًا للرغبات والحاجيات التي يسعى الكثير من الأفراد للتعرف عليها، ونترك السطور التالية لتوضّح لكم ما يخص بمعركة الكرامة.

    موضوع عن معركة الكرامة

    واقِعة أو معركة أو حدث الكرامة والتي وقعت في تاريخ 21 آذار من العام 1968 من أكثر المعارك والحروب أهمية في حياة الفلسطينيين والأردنيين ممثلين عن العرب في الصراع العربي الإسرائيلي والذي إنسدل الستار عنه منذ عام 1948، وبالعودة إلى أحداث هذه المعركة فنجد أنّه وحين حاولت فرق وقوات الجيش الإسرائيلي المدججة بالسلاح احتلال نهر الأردن الذي يقع على الحدود الفلسطينية الأردنية التاريخية لأسباب تعتبرها تل ابيب استراتيجية، وكانت قد عبرت النهر عملياً وفعلاً وذلك من عدة محاور وزوايا وجوانب مع عمليات التجسير وذلك تحت غطاء جوي كبير وكثيف.

    ومن هذه اللحظة اندلعت فتيل المعركة حيثُ تصدّى لها فرق الجيش الأردني الباسل على طول الجبهة الغربيّة للقتال، وذلك من أقصى الشمال للأردن وحتى جنوب البحر الميت على الحدود الفلسطينية الأردنية بقوة، حيث وفي قرية تسمى الكرامة والتي على اسمها سميت هذه المعركة اشتبك الجيش الأردني العربي برفقة الفدائيين الفلسطينيين في قتال شرس وضاري ضد الجيش والقوات الإسرائيلي الوغدة في عملية كانت قد استمرت ما يقارب من الخمسين دقيقة على التمام، حيث واستمرت بعدها هذه المعركة ما بين الجيش الأردني تارة والقوات الإسرائيلية تارة أخرى، وذلك لأكثر من 166 ساعة على التمام، مما اضطر الإسرائيليين في تلك اللحظة إلى الإنسحاب الكامل بلا أي شروط من أرض المعركة تاركين وراءهم أذناب الهزيمة بالإضافة إلى  خسائرهم وجرحاهم وقتلاهم الكُثر، وذلك دون أن يتمكنوا على الإطلاق من سحبها معهم وإرفاقها معهم في العودة.

    حيث وقد تمكن الجيش الأردني الباسل برفقة الفدائيين الفلسطينيين من الانتصار الكامل على القوات الإسرائيلية الوحشية وطردهم كذلك من أرض المعركة التي كانت ساحتها قرية الكرامة مخلفين ورائهم كل الآليات والقتلى والجرحى دون تحقيق إسرائيل وجيشها لأهدافها التي من أجلها فتحت النيران في البداية على هذه القرية الأردنية.

    ويبقى المستقبل مجهولاً حاملاً معه الأمل لتكرار مثل هذه الإنتصارات التي يسحق بها الجيش العربي الباسل قوات الظلم والإحتلال الإسرائيلي التي لا تتوانى ولو للحظة على أن تطبق على أنفاس العرب سواء في الدول المجاورة عسكرياً أو من خلال السياسة التي تنتهجها من أجل الحفاظ على قوتها وحفظ التفرقة التي تتعاني منها كل الدول العربية.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ موضوع تعبير قصير عن معركة الكرامة:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً